Monday, August 15, 2011

quote

أتمنى لو أتعلم يوما كيف أحترم صمت الأدراج المغلقة ، تلك التي تبارزني بغموضها وتخلط في داخلي الأمور والأفكار وتتركني مبعثراً أمام مبدأ ما ، أو أدب ما "

سقف الكفاية - محمد حسن علوان

10 comments:

Anonymous said...

متى ستكفى عن تقمص شخصيات الكثيرين ؟؟
بماذا اناديكى ؟؟
نوسة
ندى
ياسمين
امينة
نوقفى عن انتحال الشخصيات و الكلمات

mirage said...

ناديني
بتعة ؟
صابحة ؟
رابحة ؟

ناعسة ...؟

أكثر من كدا و بيزيح

Anonymous said...

طيب يا بتعة و صابحة و رابحة بطلى تنتحلى شخصيات الناس و كتاباتهم

صحيح يا بتعة
تحبى اقولك انتى مين بالظبط و رقم تليفونك و تفاصيل حياتك و عنوانكم و لا انتى عارفة مفيش حد يعرفك قدى يا حلوووة

سلام يااااا بتعة و بطلى اتنحال كلام الناس

mirage said...

لا خليك لوقت عوزة ، يعني ممكن ف مرة افقد الذاكرة ولا حاجة ، احتاجك تقولي انا مين ورقمي كام

هو الواحد لما يقتبس جملة عجبته من رواية - ويحط اسم الرواية والكاتب - يبقا بينتحل شخصية مين ؟؟ ؟

،

ماتبطل انت تعمل فيها شملول ، وتبقا راجل وتتكلم باسمك ، بدل ما انت منتحل شخصية مجهول ؟
خايف من ايه ؟

Anonymous said...

انتى عارفة يا حلوة انى مش بتكلم على الجملة المقتبسة من الرواية
و اذا انا بقيت مجهول فده للناس بس انتى عارفة كويس مين يعرف اسرارك و يقدر يفضحك بتزيفك يا صابحة

سلام يا حلوة و بطلى

mirage said...

انت مسكين والله

أبــــجــــديـــــات بندر الاسمري said...

أعجبني ما نقلتي....وما قدمتي...

تقبلي تحياتي...

أبــــجــــديـــــات بندر الاسمري said...

أعجبني ما نقلتي.. وما قدمتي..

تقبلي تحياتي

Anonymous said...

http://elqena3.blogspot.com/

mirage said...

شكراً بندر